الرجاء من الأعضاء الكرام عدم السؤال أو ذكر ترددات أو أسماء المحطات الإباحية أو التعرض بالإساءه للأديان والمذاهب والأشخاص وعدم وضع أي روابط تؤدي لمنتديات أخرى وكل مخالفة يتم حذفها وإلغاء إشتراك العضو

مطلوب مشرفين جدد بكل الأقسام لتنشيط المنتدى ومستعدين للمشاركه بمواضيع مفيده والرد على إستفسارات وطلبات الإخوه الأعضاء وتلبيتها بقدر الإمكان ... وعلى من يجد بنفسه الكفاءه التقدم بطلب بقسم الإقتراحات وسيعين فورا ....

ضع إعلانك هنا

+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: أيوب طارش .. ورحلة الإبحار مع شعر الأغاني الصنعانية

  1. #1
    مشرف قسم الصحه والتغذيه
    الصورة الرمزية أبو محمد المنتصر
    الحالة : أبو محمد المنتصر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 16630
    تاريخ التسجيل : May 2009
    الدولة : اليمن
    العمل : doctor
    العمر: 40
    المشاركات : 2,549
    شكرًا لك
    1,419
    شكر 54 مرات عن 53 مشاركات
    التقييم : 10
    SMS:

    [color=#000000] Arial Narrow<font color="#000000">

    افتراضي أيوب طارش .. ورحلة الإبحار مع شعر الأغاني الصنعانية

    أيوب طارش .. ورحلة الإبحار مع شعر الأغاني الصنعانية
    صحيفة الثقافية : الخميس 10 مايو 2007



    اتسمت طبيعة الأعمال الإبداعية التي أثرى بها الفنان الكبير«أيوب طارش» ساحة الفن الغنائي في اليمن باتساقها وطبيعة التحول الاجتماعي الذي فرضته مرحلة مابعد قيام ثورتي سبتمبر واكتوبر المجيدتين..
    وهي المرحلة التي يعد هذا الفنان الابن الحقيقي واللسان الناطق والمعبر عن حالها فإذا كان لكل مرحلة جديدة في حياة كل أمة وثورة اجتماعية فنان يحمل لقب «فنان الثورة»كـ« عبدالحليم حافظ» في مصر مثلاً..لكونه ولد فنياً مع ميلاد مجتمع ثوري جديد.. فإن أيوب طارش هو كذلك.
    1ـ 3
    ولد فنياً وتزامن نموه الفني مع الاعتراكات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية لهذه المرحلة بكل خطواتها وتعثراتها يوماً بعد يوم..تارة تتأثر ذاكرته الموثقة أطوار مظاهر هذه المرحلة الجميلة فتنعكس فرحاً في ألحانه تهز القلوب الجامدة لتوقظ فينا أحاسيس الانتماء للوطن وتغرس العواطف لتدفئة قلوبنا..وتارة يتنفض هو بثمة بقايا حزن اجتماعي لايزال قائماً فتصوغ ذاكرته ألحاناً شجية طالما عصفت بأشواقنا عصفاً ساكنة بوجداننا.
    لقد جاءت اعماله تماماً مختلفة عن الفنانين في أنها نطقت بصدق عن كل أفراحنا ..طموحاتنا..أحلامنا.. عشقنا وعن كل أحزاننا..وانكساراتنا ويأسنا وبغضنا لكل قبيح.
    وحتى لاأبتعد كثيراً عن عنوان الموضوع..ثمة ملاحظة دقيقة في غاية الأهمية هي خلو الساحة الفنية أو المكتبة اليمنية من عدد دراسات محورية عن تجربة هذا الفنان المتعددة الانتاجات وقبلها من كتاب عن حياته ومشواره الإبداعي وجميع أغانيه بحيث تصنف في عدة محاور كمحور للأغان الوطنية مع اسماء شعرائها ونوتتها الموسيقية، وكمحور للأغاني العاطفية مثلها،وكمحور للأغاني التراثية «الحمينية» وشعراء مابعد الحمينية التي ركب لكلماتها ألحان تراثية مجددة،وكمحور للأغاني التراثية غير الصنعانية،ومحور للأغاني التي غناها من ألحانه غير التراثية أو صنعانية أو تعزية،ومحور الأغاني الصادحة عن هموم البيئة التعزية ،ومحاور أخرى..بحيث يصدر كتاب «دون شرح أو دراسة» ..كتاب للمكتبة عن حياة الفنان وأغانيه..
    يكون مرجعاً للباحثين في هذا المجال وموثقاً لأعماله للأجيال القادمة.
    إن الذي اسعى إليه هو رحلة الفنان مع وفي شعر الغناء الصنعاني قديمه وحديثه لاسيما وأن كتاب «شعر الظمأ العاطفي» لمؤلفه الكاتب الناقد محيي الدين علي سعيد» كان أقرب إلى توثيق حياة وتجربة الشاعر أكثر من سيرة ورحلة الفنان أيوب، فهو أقرب إلى الشاعر منه إلى الفنان..فأغفل جوانب كثيرة قد تكون أكثر من تجربة الفنان مع الفضول ..وربما كان الكاتب قاسياً في بعض صفحات الكتاب مع أيوب...هذه القسوة تثبت موقعه كناقد جريء نفتقد إليه في المشهد الثقافي الابداعي في كل من مجالي «الشعر ـ القصة» ..وليس موقعها نقد الفنان الموسيقي ..وسوف يكون ذلك النقد اكثر رفضاً من كاتب هذه الانطباعات عن أيوب طارش إذا لم يكن مؤلف «الظمأ العاطفي» لايجيد مهارة العزف على آلة العود.. ناهيك عن أن يكون أمياً في معرفة أبجدية الحروف والجمل الموسيقية ومسافاتها وازقتها وخصوصية مقاماتها وقوالبها الموسيقية ....وستكون آراؤه في أيوب غير مقبولة كلها جملة وتفصيلاً.. ومع ذلك فالكتاب يعد إنجازاً على رغم مايعتروه كما أسلفت..وقد كان مؤلفه ذكياً في الإشارة الى هذا الاعتراء فقد أشار إلى أنه ترك أبواباً لم يطرقها لغيره من الباحثين وعموماً..الكتابة عن قامة فنية بحجم أيوب ليس بالأمر الهين ..ولهذا ركزت على محور هام ـ واحد ـ هو رحلة الفنان في شعر الغناء الصنعاني : أولاً «الحمينية » وثانياً : الأغاني الصنعانية التي كتبت كلماتها خلال عقود القرن العشرين وعلى نحو أخص خلال النصف الثاني منه ..نسوق من خلالها الإجابة على عدد غير قليل من الأسئلة في هذه الرحلة لهذا المحور... من بينها:
    ـ ماهي الأغاني الحمينية التي غناها؟ ولماذا اختار ..أو ماالسر الذي يقف وراء اختياره لهذه الأغاني بالذات.؟
    ـ وكيف أخرج هذه الأغاني؟وهل أضاف إلى ألحانها شيئاً من عنده؟..أو هل هذه الإضافة التي وثقت له كواحد من الفنانين الذين حافظوا على التراث بتوثيق كلمات وألحان قصائده خصوصاً «الصنعانية».؟ وماهي أدلتنا على أن أيوب طارش قد أسهم بدوره في حفظ التراث وفي أنه أيضاً مجدد فيه مع عديد من الفنانين اليمنيين؟..وكيف نرد على من يحاول أن ينفي عن أيوب صفة الإتقان أو الإجادة للأغاني الصنعانية لكون لهجته غير صنعانية؟..كل هذه الأسئلة وغيرها كثير سنحاول الإجابة عليها في سياق بحث رحلة الفنان مع الأغاني الصنعانية «القديمة» الحمينية أو «الجديدة» التي ركب عليها ألحاناً تراثية قرابة خمسين لحناً تراثياً.
    ثمة صعوبة حالت في البداتية دون الكتابة عن الفنان وابحاره مع أغانٍ تراثية الألحان تمثلت هذه الصعوبة في اختيار طريقة عرض هذه الرحلة مع شعر الغناء الصنعاني قديمه وجديده..ولقد كنت كتبت قرابة «40»ورقة بياض فلسكاب ..بيد أني تركتها حيث تشعبت في مناقشة قد تبدو جانبية لكنها ذات صلة وثيقة بتحليل الرحلة الأيوبية مع شعر الغناء الصنعاني .....رأيت أن أرجئها إلى مابعد خروج كتاب عن حياة الفنان وأغانيه مرتبة حسب إصدارات الألبومات الغنائية له... حينها سيكون من السهل قراءة ودراسة رحلته وتجربته الابداعية وتقييمها...وإذاً..هل أترك هذه القراءة حتى يحين ذلك الموعد لإصدار الكتاب الذي قد لايصدر والفنان على قيد الحياة، الأمر الذي ستكون عنده أي قراءة عن ابداع «أيوب» معقدة أيما تعقيد من هذا التخوف بدا لامناص من عمل قراءة عن رحلة أيوب مع شعر الغناء الصنعاني وكذلك ثمة صعوبة هنا ..هل ستعرض رحلته مع هذا اللون الغنائي حسب مراحل تطور الفنان من أول البوم حتى آخر البوم؟..أم ستعرض رحلته وفق تعامله مع القصائد الحمينية ثم القصائد التي تندرج ضمن شعر الغناء الصنعاني وهي كثيرة،ثم القصائد التي ركب عليها ألحاناً من التراث مع أنها كتبت خلال سنوات عقود النصف الثاني من القرن المنصرم لشعراء من أمثال الفضول،وعلي صبره،وأبوجلال عبدالرحمن،ومحمد طارش ،وأحمد الشميري ،ومحمد أحمد منصور وغيرهم.
    تبلغ هذه القصائد قرابة خمسين قصيدة المغناة بألحان من التراث..وهو عدد غير قليل من إجمالي الأغاني التي قدمها أيوب على مدى الأربعين عاماً..وبضعة أعوام ..بل تضعه في مقدمه من جددوا وطوروا وأضافوا إلى رصيد الأغاني التراثية محافظين بذلك عليها ومتواصلين بها مع من سيلي بعدهم من الأجيال.
    إذاً...تكمن صعوبة التنازل هنا في كل ماسبق ..وبالتالي ليس أمامي من خيار غير تصنيف هذه الأغاني وفق تراثيتها إما من حيث كلماتها وأما من حيث ألحانها أو من حيث هما الاثنان وهو الخيار الأقوى.
    إبحار أيوب مع شعر القصائد الحمينية
    في سهرة تلفزيونية للفضائية اليمنية أواخر عقد التسعينيات من القرن المنصرم غنى أيوب طارش على إثر طلب من محاورته «مايسة ردمان» فاصلاً قصيراً من أغنية صنعانية
    ان لم تخن الذاكرة للفنان الكبير علي بن علي الآنسي
    تقول احدى ابياتها :
    ياويح قلبي من عيونك السود .. خليتني عبدك وأنت معبود
    والتي عند غنائها حسب طبيعة اللحن يحدث فيها تقديم وتأخير على النمط التالي :
    ألا لمن عيونك السود.. ألا ياويح قلبي من.. ألا لمن عيونك السود
    ألا عبدك وأنت معبود.. ألا خليتني عبدك.. ألا عبدك وأنت معبود
    وهكذا تمضي الأغنية على هذا النحو حتى نهايتها.. عندما أكمل أيوب الفاصل ابتدرته المذيعة بعبارة ماتزال تسكنني حتى اللحظة «بعد كل هذا الأداء الرائع عزفاً وغناء كيف تقول بأنك متطفل على الأغنية الصنعانية.. «أمال» تقصد - طيب - ايش تقول عن المتطفلين الحقيقيين على الأغنية الصنعانية.. ومن تواضع أيوب طارش جاء رده أنه يفضل أن يستمع للحارثي والآنسي والسمة عندما يريد أن يستمتع بسماع الاغاني الصنعانية.
    وهذا مادفعني يومها للكتابة حول عطاء ايوب للاغنية التراثية وعلى وجه خاص «الصنعانية» وقد كنت أرجأت ذلك إلى حين تسمح الظروف لي أن أجلس مع الفنان نفسه ولو بضعة جلسات لاخراج كتاب عن حياته والشعراء الذين تعامل معهم و ابداعاته بجمعها حسب فنونها الأدبية «الاناشيد» الأغاني وفق ألوانها الصنعانية «الحمينية والجديدة» والتعزية، والأخرى كالتهامية واللحجية والحضرمية.. وهكذا.. ولم تساعد الظروف لذلك.. وشاءت أسباب خطيرة ان تدفعني على الأقل لانجاز محور واحد عن ايوب «ابحاره مع الأغنية الصنعانية» بعد أن وجدت البعض إما جاهلاً وإما ناسياً أو متعمد النسيان عما قدمه ايوب للأغنية الصنعانية من اسهامات لايمكن تجاهلها.. هذا جانب.. والجانب الآخر يذهب البعض إلى اعتماد ماقاله ايوب نفسه من أنه متطفل على الاغنية الصنعانية.. ويعد هذا القول بمثابة الاقرار من ايوب وهو الذي قد يعول عليه في المستقبل من انه لم يكن يتقن الاغنية الصنعانية وفي كلا الجانبين قد يكون الجاهل معذوراً اذا لم يكن متابعاً أو عارفاً أو غير قادر على التمييز بين قصائد والحان التراث اليمني.. ولكن بالتجاهل بغية انكار الحق الابداعي للفنان ايوب من خلال هذا الاقرار عليه أن يدرك ان اقرار ايوب بالتطفل على الغناء الصنعاني لن يقلل من قيمة عطائه المدون في ارشيف الغناء اليمني وبالذات الصنعاني هذا أولاً، وثانياً : ان ذلك الاقرار بالتطفل جاء في معرض تواضعه المعهود عنه عند كل من يعرفه، وهو تواضع المبدعين الحقيقيين الذين ينكرون ذواتهم من أجل الآخرين.. وهذا الانكار لا يعني عدم الالمام أو المعرفة بقدر مايعني الاحترام للآخرين وايثارهم على النفس وتقديمهم على أنهم الأفضل حتى وان كانوا أقل قيمة منه هذا بحد ذاته خلق أصيل تجسد في ايوب وجعله دائماً غير متحدث عما قدمه.. لان الذي قدمه في تاريخه الفني كفى به شاهداً على انجازه وتوثيقه لاعمال ستظل خالدة في ذاكرة الأجيال القادمة.. ناهيك عن أعماله التي وضع لها ألحاناً غنائية عاطفية ووطنية والتي لايضاهيه فيها فنان آخر خاصة النشيد الوطني، لهذا لاينبغي ان نأخذ ذلك الاقرار المتواضع مأخذاً عليه كونه جاء في لحظة تواضع جم تحسب له لا عليه وتضيف إلى قيمته الأخلاقية الرفيعة وهجاً وتألقاً تؤكد ان هذا التواضع صفة ملازمة لكل مبدع حقيقي وعبقري.
    أشهر أغاني الشعر الحميني
    تتجاوز القصائد الحمينية المئات من القصائد غير أن اشهرها على الإطلاق بين الناس من حيث التداول مائة وبضعة قصيدة.. نلاحظ ان ايوب طارش قد اختار من بينها خمس عشرة قصيدة حمينية هي من أروع ماكتب في الشعر الحميني من المعروفين شعراؤها.. ولا ريب ان ثمة باعث يقف خلف هذا الانتقاء سنكشفه خلال تناولها في عدة حلقات ومن هذه القصائد :
    أولاً : ومغرد بوادي الدور
    قال عنها د. محمد عبده غانم «يعدها الأدباء أنها القصيدة الحمينية الأولى بين قصائد الغناء الصنعاني، وعن شاعرها القاضي علي بن محمد العنسي « ت : 1726م» قال : كان في أغلب الظن أكبر الشعراء الحميني في زمانه.
    عند دراسة القصيدة نجدها تحمل تجربة وجدانية صادقة.. فالوحدة الموضوعية مكتملة في تناولها لقضية واحدة هي الابتعاد عن الأحبة والشوق في أن يلتئم الشمل بهم.
    عندما نستمع إلى الأغنية التي صدحت بها أكثر من حنجرة يمنية سنجد بوناً شاسعاً بين كل فنان وآخر وبينهم جميعاً وايوب طارش.. حيث تعددت طرق اخراجها حسب القدرات والتفاعلات والأساليب المختلفة من فنان لآخر.. قد يطول المقام بنا لو أجرينا مقارنة في ذلك لذا سأكتفي هنا بعرض اسلوب ايوب في تعاطيه مع اغنية «وامغرد بوادي الدور»
    بدأ الفنان الأغنية بكورس موال : «وامغرد بوادي الدور من فوق الاغصان.. وامهيج صباباتي بترجيع الألحان.




    التوقيع

    يكفيني فخراً الإيمان يمانِِ والحكمة يمانية
    عشــــت ايــمـــانـي و حبــي أمـمــيـــــــــاً
    و مـســـــيري فـــوق دربــي عــربـيــــــــاً
    و ســيـبـــقى نـبـــض قــلــبـــي يـمـنــيـــــا
    لـن تـرى الـدنـيــا عـلـى أرضـي و صـيـــا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




  2. #2
    مشرف قسم الدناجل الخارجيه
    الصورة الرمزية بيان عثمان
    الحالة : بيان عثمان غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1561
    تاريخ التسجيل : Oct 2007
    العمر: 41
    المشاركات : 9,453
    شكرًا لك
    4
    شكر 303 مرات عن 284 مشاركات
    التقييم : 10
    SMS:

    [color=#000000] Arial Narrow<font color="#000000">

    افتراضي

    صباح الخير ياغالي
    التوقيع

    اليوسف للديجيتال
    بيع وتركيب وتعديل ريسيفرات الديجيتال
    دمشق _ الحجر الأسود _ موقف الجسر _ جانب جامع الأمام النووي
    هاتف 6530784 _ 0988375127
    أبو يوسف
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  3. العضو التالي يقول شكرا لك بيان عثمان على هذه المشاركة القيمة :

    أبو محمد المنتصر (6th August 2011)

  4. #3
    مشرف قسم الصحه والتغذيه
    الصورة الرمزية أبو محمد المنتصر
    الحالة : أبو محمد المنتصر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 16630
    تاريخ التسجيل : May 2009
    الدولة : اليمن
    العمل : doctor
    العمر: 40
    المشاركات : 2,549
    شكرًا لك
    1,419
    شكر 54 مرات عن 53 مشاركات
    التقييم : 10
    SMS:

    [color=#000000] Arial Narrow<font color="#000000">

    افتراضي

    أيوب طارش .. ورحلة الإبحار مع شعر الأغاني الصنعانية


    ماجرى لك تهيج شجو قلبي والاشجان ..لا أنت عاشق ولامثلي مفارق للاوطان.
    على الرغم من ان الفنان هنا عزف هذا الموال على أوتار العود وكذا بقية الاغنية كان دون مصاحبة عازفي الايقاع.. إلا أنه انتقى في النهاية لعنصر التميز بعدم الوقوع أو المحاكاة لغيره من الفنانين الذين غنوا هذه الأغنية.. ساعده في ذلك التميز ثقافته وموهبته الفنييتين، وطبيعة الظرف السائد الذي كان الجميع يعيش فيه والمتمثل في اغتراب اليمانيين.. فمامن منزل في قرية إلا ويخلو منه أو يوجد له قريب يعيش بعيداً خارج الوطن.. هذا الظرف قام بدور كبير في اضفاء مساحات الحزن والشوق في ذاكرة كل يمني وتعطش الجميع سواء الذين يعشون داخل الوطن على أمل عودة احبابهم المغتربين.. أو الذين يعيشون هناك في المهجر على أمل العودة إلى الأوطان.. ان هذا الاختزان ظل حاضراً في ذهن ايوب بل كان عنصراً من عناصر ابداعه في الاداء ليس في هذه الاغنية انما في غيرها من الأغاني خاصة التي وضع الحاناً لها بنفسه فجاء تفاعله مع الموال متميزاً من قلبه إلى داخل قلوبنا.. وكأنه هو الذي يعيش حالة «القاضي العنسي» في ندائه للطير الجالس فوق أحد الأغصان مرتين.
    أولاً «وامغرد» وثانياً وامهيج صباباتي «مفردها » الصب أي الشوق والمراد «مبعث اشياقاتي » أي اضطرام الشوق بسبب ترديدك لهذه الألحان وترجيعك لها ثم يخاطبه مستنكراً ماالذي جرى لك حتى تضرم نار الحزن في قلبي والأحزان.. لقد أعطى الشاعر للطير صفات الانسان كالإطراب أثناء الغناء مع أن الطير مجرد من اصدار اصوات لسانية.. وهي درجة راقية ان تثير الشاعر زغردة طير كأنه انسان.. إلى حد أنه يعيد الطير إلى أصله نافياً.. انت ليس عاشقاً ولاتشبهني في حالتك .. فأنت في وطنك سعيداً فوق هذا الغصن على عكسي أنا المفارق لاوطاني سواء وطنه «عنس» أو الوطن في صنعاء، فحضن الأم وطن، والأب وطن والزوجة وطن وكل الاحباب وطن، كل مفردات هذه القصيدة استوعبها ايوب طارش الذي تحصل على قدر كاف من فهم اللغة العربية إلى جانب احتكاكه بأدباء وشعراء مامكنه من اكتساب مهارة معرفية ورؤية دقيقة في استيعاب دلالات وفحوى ماتحمل وتشير إليه مثل هكذا قصائد. ولا أظن ذلك الاخراج منذ بداية هذه الأغنية حتى نهايتها كان غير مستوعب ان لم يكن في وعيه الباطني أو الخارجي والاثنان معاً فعلى الأقل في وعيه الباطني.. وان بدا غير قادر على البوح به في معرض مقابلاته واحاديثه.
    الكورس الثاني : يعيد الموال ولكن على نحو أخف «أي أسرع» وهكذا ينتقل إلى بلبل الوادي الأخضر.. تعال.. اين دمعك.. تدعي لوعة العشاق وما العشق طبعك استرح واشغل البانه بخفضك ورفعك .. واترك الحب لاهل الحب يابلبل البان.
    لاينسى الشاعر أن يشير إلى اخضرار وادي الدور بالعدين اثناء توجيهه للبلبل الذي ينعم بمافيه من جمال الاخضرار كأنه انسان حيث يأمره «تعال» هه.. أين دمعك وكأني به يكذبه ويطلب منه اثبات إدعاء لوعة تملك العشق فيه الذي ليس في طبعه منه شيء.. آمراً إياه ان يستريح وان ينشغل بعشه عند خفض ورفع غناؤه فوق غصنه وان يهجر الحب الذي ليس من طبعه في شيء لأهل الحب الذين هم من أمثال الشاعر مفارقين أوطانهم.. مكملاً هذا الكورس بندائه للبلبل.. يابلبل البان..
    وأيوب طارش يأتي تميزه في هذا الجانب حيث أوقف الكورس عند هذا النداء مستأنفاً كدرس ثالث فيه موال آخر.. وهنالابد من الاشارة إلى ان البيتين الشعريين «الخامس والسادس» جرت العادة ان يحذفا اثناء غناء كل الفنانين حتى أولئك الفنانين الذين حسب لهم الفضل الأول في تسجيلها على اسطوانات الطرب القديمة من امثال الفنان القديم «علي بوبكر باشراحيل » أول فنان سجل على اسطوانة هذه الأغنية وهذين البيتين المحذوفين.
    واستمع لي شكية صب مشتاق عاني .. اخرجه من مدينة سام دار التهاني
    لاعج البين ياطير هكذا قصد عاني .. فدموعه على الاحباب في خده الوان..
    ويعود السبب في ترك هذين البيتين إلى عدم تناسق عجز البيت السادس مع الايقاع الموسيقي الغنائي الذي فيه «فدموعه على الأحباب في خده الوان » ولهذا وددت في معرض قراءة هذه القصيدة - الاشارة قبل اكمال هذه القراءة فهو لم يشبه غيره من الفنانين في تأديته لهذه الأغنية.. نجده عند إكماله عجز البيت الرابع واترك الحب لاهل الحب يابلبل البان.. يدخل في كورس ثالث في طريقه إلى تغيير مسار ايقاع الأغنية.. حيث يصدح بموال انتزعه من البيت الثامن.. مع أنه كان سيكون طبيعياً وغير مؤاخذ لو أنه شدا بالبيت السابع .. ولكنه ايوب الذي اعتاد ان يفاجأنا غالباً بكل ماهو ممتع وجديد وبمايتناسب مع طبيعة الوحدة الموسيقية ومتطلبات تصاعد إثارة القصة الموضوعية إلى قمة وأوج ذروة الانفعال الوجداني فالأغنية بالشكل التالي :
    البيت الثامن : اح ياحسرتي.. منكم.. وأح ياولوعي
    كل ذا من جفاكم ليت ياليت لاكان
    ثم يعيد هذا البيت على ضرب أسرع من الموال قبل ان يلج في البيت السابع
    حبتي بعدكم والله جفاني هجوعي وجرح مقتلي يا احباب جاري دموعي.
    ان هذا التقديم والتأخير مبعث على العبقرية والموهبة والاحساس بضرورة التمييز سائراً على ذاك الأداء والعزف المتفرد غير المصحوب بعازفين.
    يغوص بنا أيوب في انسياب من قمة الاثارة إلى استقرار الدمع عند آخر كلمة
    يا أحبة ربا صنعاء رعى الله صنعاء كيف ذاك الربى لازال للغيد مرعى
    لويقع إليه اسعى على الرأس لاسعى يا بروحي نجح روحي بلابل واشجان
    ليت شعري متى شلقي عصاة المسافر وأي حين شيكون لي عيش قد كان نافر
    اجزم ان ايوب لو لم يغن من شعر الغناء الحميني إلا هذه الاغنية.. لكفته، لقد اثبت في تأديته لها انه فنان من معدن رفيع ونادر.. اضاف بحسه المرهف، وذكائه الفطري، وصوته اللازوردي، وعاطفته الجياشة وخياله الخصب الواسع الخيال مالم يضفه غيره من الفنانين.. مخرجاً الأغنية بأربع كورسات بينها موالان في بدايتها ونصفها.. واثبت بطلان الادعاء ان الذي لايجيد اللهجة الصنعانية لايمكنه اتقان أغنيتها.. مبرهناً أن شعر القصائد الحمينية لايعيدها لسان محدد مادامت في مفردات الفاظها اقرب إلى الفصحى منها إلى اللسان الصنعاني.. ومادام قد كتب قصائد حمينية شعراء من أصل تركي ورومي كالشاعر حيدر آغا ومادام قد غنى هذه القصائد فنانون ولدوا ونشأوا في بيئة غير بيئة صنعاء وكوكبان وتعز وكان لهم سبق الفضل في حفظ الحانها كباشراحيل، والمرشدي، ومحمد سعد عبدالله و المسلمي، والعنتري، والماس، وأحمد عبيد قعطبي وغيرهم كثير وعليه :
    فإن من فريضة الانصاف القول : إن عبارة «صنعاني» ليست حكراً على المطرب ذي اللكنة الصنعانية «اللهجة».. يؤكد ذلك ماقاله الدكتور محمد عبده غانم في كتابه شعر الغناء الصنعاني «56» : ان عبارة صنعاني حين تستعمل لوصف الغناء لاتعني بالضرورة ان كلمات الأغنية أو لحنها قد وضع في صنعاء.. وانما تدل على لون خاص من الوان الغناء اليمني الذي يستعمل فيه إما الشعر الحكمي أو الحميني.
    3 اتسمت طبيعة الأعمال الإبداعية التي أثرى بها الفنان الكبير«أيوب طارش» ساحة الفن الغنائي في اليمن باتساقها وطبيعة التحول الاجتماعي الذي فرضته مرحلة مابعد قيام ثورتي سبتمبر واكتوبر المجيدتين..
    وهي المرحلة التي يعد هذا الفنان الابن الحقيقي واللسان الناطق والمعبّر عن حالها، فإذا كان لكل مرحلة جديدة في حياة كل أمة وثورة اجتماعية فنان يحمل لقب «فنان الثورة»كـ« عبدالحليم حافظ» في مصر مثلاً..لكونه ولد فنياً مع ميلاد مجتمع ثوري جديد.. فإن أيوب طارش هو كذلك.
    بعد أغنية «وامغرد بوادي الدور» التي تناولتها في الحلقة «1» .. غنى أيوب طارش اغاني حٌمينية.. تصنف انها من روائع الشعر الحُميني .. سأحرص على ايرادها في هذه الحلقة تبعاً لشهرة شعرائها .. ولأننا قد بدأنا بالشاعر القاضي «العنسي» فأحبذ أن أذكر «بكسر الكاف وتشديدها» أن فناننا قد غنى للعنسي قصيدة أخرى رائعة هي:
    2- واسيد أنا لك من الخدام
    ثمة سر يعقبُ لدى الكثيرين في كشف الدوافع التي تقف وراء الفنان في انتقائه لهذه القصيدة أو تلك في سائر نتاجه الإبد اعي وهذا السر ليس في «الموهبة أو الذكاء أو المثابرة» المتوافرة لديه.. بل يكمن في «الأصالة» التي إن لم يمتلكها المبدع في أي حقل من حقول الإبداع والانتاج الإنساني فعليه أن يبحث عنها ـ فهي السر للإبداع ـ وهذه الأصالة هي التي ظلت تدفع فناننا غالباً لتقديم العمل المتميز.
    ماعلاقة هذا بأغنية «واسيد أنا لك من الخدام»؟
    في حالة غصت في تفكيك نص القصيدة ـ قد لاتكفيني صفحة كاملة لذا سأكتفي بذكر ما تحمله هذه القصيدة من ثيمات متمردة وجريئة على نحو أن :
    الشاعر المحب على أهبة الاستعداد ليكون أحد الخدام «العبيد» عند السيد «المحبوبة» .
    وأن الإسلام يشهد على عشقه ـوهنا ـ يمكن الوقوف .. ما الذي قد نفهمه من اعتماد الشاعر على اثبات صدق حبه بمفردت «الإسلام» ؟
    هل كان عاجزاً عن توظيف مرادف آخر ؟ مع أن الشاعر كان من القضاة.. ولو أن شاعراً قال «يشهد بعشقي لك الإسلام» لقامت الدنيا ولم تقعد - اقصد في زماننا هذا ـ لهذا يفهم من أن استعمال الشاعر الحميني لهذه المفردة ذو دلالة.. إما على وجود فسحة في مرجعيته العقيدية وعدم وجود قيود تفرضها.
    هذه المرجعية عندما يكون الهدف «النية الحسنة» وإما أن المقصود بهذه اللفظة «الإسلام» هو ـالله ـ فيكون المعنى «يشهد بعشقي لك الله).. وفي كلا الحالتين نجد أن الشاعر الحميني على استعداد تام لاستعمال أي مفردة مهما كانت دلالتها عظيمة أو معناها ذا صيغة مقدسة أو قدسية في سبيل تأكيد صدق حبه أو عشقه لمن يحبها.. ونجد في أمكنة أخرى من القصيدة تكرار..
    الهجر يومين أو ثلاث أيام
    أما ثمان ياتعب حالي
    ثمة حديث شريف يشير «لايحل للمسلم أن يهجر اخاه المسلم فوق ثلاث» ، لهذا نرى الشاعر يوظف هذا التحريم للهجر في العشق الذي إن كان جائزاً فلا ينبغي أن يتجاوز اليومين أو الثلاثة أيام ، أما أن يكون لثمانية أيام فما أقسى واتعب حالته خلالها..
    وبالاجمال فإن القصيدة تعبر عن مدى صعوبة الهجر وتبين مايطغى على حالته والاستعداد للاثبات بكل الطرق المؤكدة صدقية وفائه وحبه .. ومن كل ماسبق وغيره نكتشف أن الفنان ايوب طارش حينما انتقى هذه الأغنية فإنما يأتي من هذا القبيل.. قصدية البحث عن الاصالة من جانب ولأن وعيه استراح لما تحمله من ثيمات جريئة وموضوع جميل تختزله .. وعلى جري اثبات مقدرته في ادائها غناها دون مصاحبة فريق الايقاع .. وقد سجلها في الثلث الأول من عمر مشواره الفني فجاءت:
    واسيد أنا لك من الخدام
    شاملكك روحي الغالي
    يشهد بعشقي لك الإسلام
    حتى وشاتي وعذالي
    لكن هذي الثمان قد دام
    هجرك وقد زاد بالبالي
    الهجر يومين أو ثلاث أيام
    أما ثمان ياتعب حالي
    «بيت»
    واسيد شاحلف على الختمة
    ماخنتك اليوم في حبي
    حبك فديتك هو النعمة
    وإن كان بناره كوى قلبي
    لكن أنا صرت في ظلمة
    لك وعد ياخل من قربي
    «بيت»
    أما محبك عليه الله
    ما تطعم النوم أعيانه
    فما السبب تهجره بالله
    والدمع قد جرح اجفانه
    هذي الثمان أنت له والله
    هاجر فما ذاق سلوانه
    الهجر يومين أو ثلاث أيام
    أما ثمان ياتعب حالي
    «بيت»
    وا.... راعي المقلة الكحلا
    واحالي المبسم الدري
    أموت من عشقتك أم لا؟
    واحكم بما شئت يابدري
    ويلي من الهجر قد أبلى
    جسمي وابقى الدموع تجري
    الهجر يومين او ثلاث أيام
    اما ثمان ياتعب حالي
    (3) من يبلغ غزال رامة
    يقول د. محمد عبده غانم «عندما نصل إلى حيدر آغا فإننا نجد أنفسنا لأول مرة وجهاً لوجه أمام أول شاعر حُميني من أصل غير عربي يُسهم في شعر الغناء الصنعاني ، ولم يكن اصله التركي أو الرومي كما كان يلقبه اليمنيون يعوق شعره الحٌُميني بل لقد كان وهو العازف البارع على العود يعرف كيف ينظم الشعراء الغناء.. فإن قصيدته التي تبدأ:
    من يبلغ غزال رامه
    مذهب الخد ساجي العين
    والتي أثبتها الشرواني في كتابه «حديقة الافراح» تغنى بلحن من امتع الألحان الصنعانية.
    ويقول أيضاً «وقد غنيت ذات مرة في حفل موسيقي أقيم في عدن منذ حوالي ستين عاماً وكان المغنون الذين جاءوا للمشاركة في احياء هذا الحفل من صنعاء قد وصلوا متآخرين فاتخذوا من مطلع الأغنية اعتذاراً لطيفاً لقي ونال الكثير من الاستحسان ، انظر شعر الغناء الصنعاني صـــ165.
    ويعزى اللفنان ايوب هنا الفضل في توثيق هذه القصيدة التي كانت منسية في المخطوطات والمصادر التي حفظتها مع قصيدتين لذات الشاعر.. الثانية «عليك ياناقض لتلك العهود» وقد غناها أيوب ايضاً: أما الثالثة وتعد من أروع قصائد الشعر الغنائي الصنعاني ايضاً وانفرد الفقيد المبدع محمد سعد عبدالله بادائها وهي «حوى الغنج والتفتير والسحر احومه» وهذه الثلاث القصائد هي فقط ما حفظ من نظم الشاعر حيدر آغا.
    من هنا ندرك أن ايوب كان دائماً يسعى إلى حفظ مثل هذه الأغاني وتوثيقها وبعد زوال الاسطوانات التي كانت تسجل الحان هذه الأغاني للفنانين القدامى لم تعد تعرف وتعزف إلا بصوت ايوب الذي لاحق هذه الأغاني قبل أن تفقد أو تضيع نهائياً، وعلاوة على ذلك نلمس في القصائد الثلاث روعة في عذوبة المفردات وانسياباً في لغة كل قصيدة منها كالتي غناها أيوب وتقول:
    من يبلغ غزال رامة
    مذهب الخد ساجي العين
    ورامة: موضع قرب وادي العقيق بالمدينة «يثرب» وآخر واد يقع بين البصرة في العراق ومكة في الحجاز ، ولجمال كلمات ولحن القصيدة أوردها كاملة
    قد وصلنا على السلامة
    بعد طوال الفراق والبين
    يانديم هات لي المدامة
    واسقنيها سلاف كالعين
    واغتنم لذة الإقامة
    فالسرور في اجتماع إلفي
    بيت
    هزني الشوق نحو الاوطان
    عندما بارق الخريف لاح
    كدت أني اطير لوكان
    لي جناحين طرت ياصاح
    نحو شادن ربيب فتان
    في يديه حياة الأرواح
    ريم على الغيد له علامة
    وهي انه بريء من الشين
    كم بدور بدور صنعاء
    ولكم من ظبا شوارد
    الحشاشة لهن مرعى
    ولهن الدموع موارد
    قم بنا يا نديم نسعى
    نحو من كان لي مساعد
    فلكم ذا.. البطا على مه
    ما معي للفراق من دين
    «بيت»
    ياقليبي العميد بشراك
    إن صبح الوداد أسفر
    والزمن قد سمح بلقياك
    بالغزال الربيب الأحور
    ضع فمه حين ينام في فاك
    وارتشف ريقه واسكر
    واعتنق قد غصن قامه
    واقتطف زهر ورد خدين
    4 تابع .. أيوب طارش .. ورحلة الإبحار مع شعر الأغاني الصنعانية

    (4 ) عليك ياناقض لتلك العهود
    هي الأغنية الثالثة من بين القصائد الثلاث التي وجدت «للشاعر حيدر آغا ، والثانية بالنسبة لأيوب من قصائد هذا الشاعر المغمور المتميز وهي لم تعرف طريقها إلى اذهان متذوقي الأغاني الحُمينية غير من حنجرته .
    اقصد طارش ـ حيث غناها وهو في أوج توهجه لفرض اسمه بين كبار المطربين في كل من صنعاء وعدن . بدليل أن طريقة عزفه لها وتعاطيه معها احساساً وصوتاً جاء أفضل من أدائه في اخراج «غزال رامة» الاعذب كلمات.
    والقصيدة على الرغم من أنها تندرج تحت موضوعات «العتاب للحبيب» والدعوة إلى «ترك الهجر المرير» .. كما أن اقدميتها لم تعقها من بقائها متجددة ومُعبرة عن الذي يتركه الهجر في تجفيف العلاقة بين الأحبة.. وهنا نقف على أن «أيوب» دأب على اختيار القصيدة ذات الموضوع المعبر عن واقع مُعين تعبيرياً وجدانياً صادقاً والقصيدة الحكائية أي التي تصور الظرف الذي مر به الشاعر ليروي تجربته العاطفية التي توالدت تداعيات سياقاته اثناء هيامه بالمرأة التي أحبها فإذا هي «ناقضة العهود» وتتعمد خلفها الوعود وتطيع العواذل والحُساد.. وغير ذلك من الصور الراوية لحالة المحب.. ومن هذا المنطلق نجد فناننا يحرص ايما حرص على انتقاء اعماله الغنائية .. كهذه التي شدا بها :
    عليك ياناقض لتلك العهود
    سلام من وافي عهوده
    يابدر مشرق حال سعد السعود
    لازال زاهر في سعوده
    اطعت ياهيف عاذلك والحسود
    وخاب من طاوع حسوده
    لكن كذا حال الغزال الشرود
    والظبي لا تأمن شروده
    كورس آخر:
    اخلفت وعدك ياشقيق القمر
    ماكان هذا فيك ظني
    تركتني حيران مالي مقر
    طوراً أنوح واحيان اغني
    عللت طرفي يارشا بالنظر
    إلى الهلال هيهات يغني
    وانت في صنعاء تميس في البرود
    كالغصن أوراقه بروده
    نلمح في الجمل الأخيرة هنا ـ الصورة الجميلة ـ عللت طرفي يارشا بالنظر .. صورة مجازية كفاية عن اعتلال بصره من ملازمته المنظر طويلاً نحو الهلال انتظاراً لمجيئ محبوبته «الغزال /الظبي /الرشا» لكن هيهات بعيد كل البعد أن يغني النظر إلى الهلال عن وجه الحبيبة.. التي هي الآن تتمايل تحت وفوق ظل وبرود صنعاء.. وأنه بالنسبة إليها كالأوراق بالنسبة للغصن تبرده من شدة الحر.. وعلى كلٍ.. وفي حال اكتملت عناصر أخرى في القريب العاجل مثل كتابة النوتة الموسيقية لهذه الأغاني.. سيتم نشر القصائد كاملة مع هذه في كتاب يدور ويتناول فقط هذا المحور «أيوب طارش رحلة الابحار في تجديد وحفظ أشعار وألحان أغاني التراث» لهذا سأكتفي هنا بذكر الأغاني الحُمينية المشهورة التي غناها دون شرح لها إلا مادعت مقتضيات العرض إليه
    (5) ياشاري البرق:
    من القصائد الطويلة في شعر الغناء الحٌُميني «35 بيتاً» .. غير د. محمد عبده غانم وقد وضع في بحثه شعر الغناء الصنعاني.. تصنيفات هي أن بعض القصائد تندرج تحت اسم الموشحات اليمنية ولهذا صنف آغنية «ياشاري البرق» على النحو التالي:
    ياشاري البرق من تهامة
    رويدك اللمع والخفوق
    حليت قتل الشجى ظلامه
    في ذمتك قلبه المشوق
    مسكين مستصحب السلامة
    قام يسألك علم لايعوق
    فكان جوابك عليه حمامه
    ماهكذا تفعل البروق
    توشيح
    ومسطر الذي يلي هذا التوشيح نلاحظ أن آخر جملة تغيرت فيه القافيه.. ولهذا يُسمى «قفلة» كما هو مبين في بحثه صــ310.
    ابراك ربي وسامحك.. فيما فعلته بلا محك.. إن جبت فيما يفاتحك
    تقفيل
    هل في تهامة بكت غمامة
    ضحكت في دمعها الدفوق
    فاخضر في رملها ثمامة
    واصفر من نخلها العذوق
    بيت
    وعند العودة إلى اشرطة الكاسيت.. نجد أن الأغنية مغناة بصوت الفنان الكبير المرحوم علي بن علي الآنسي ، وبصوت الفنان ايوب طارش وبصوت الفنان عبدالباسط عبسي الذي أداها على نفس لحنها الذي تغنى به «علي الآنسي» مع فارق في اسلوب كل منهما «صوتاً وعزفاً»..
    بيد أن فناننا «ايوب» غناها باسلوبه الخاص الذي اعتاد على ضرورة تغييره وتمييزه عن غيره مؤكداً بذلك ماذهبنا إليه من أنه حقيقة قد جدد في اخراج الحان الأشعار الحمينية دون أن يفقدها أصل لحنها الحقيقي .. ساعده على ذلك التجديد قدرته كملحن في اضفاء مسحته على لحنها ـ فقط يكفي أن نعود إلى ادائه.. لنحكم على هذا الطرح.
    وعلى حد بعض الأقوال : أن القصيدة كتبها القاضي الشاعر «عبدالرحمن الآنسي» بينما كان يعمل حاكماً على ناحية العدين.. فحين تهيجت حرارة الاشتياق ومرارة الابتعاد عند القاضي العنسي على اثر سماعه تغريدات البلبل.. خفقت بالمقابل الاحزان وبرق الشوق في صدر «الآنسي الأب» اثر لمعان البرق وتلألؤاته فوق أودية تهامة فانشد يخاطب البرق
    ياشاري البرق من تهامه
    رويدك اللمع والخفوق
    حليت قتل الشجى ظلامه
    في ذمتك قلبه المشوق
    والشاعر عبدالرحمن الآنسي .. ت 1834م .. بلغ في شهرته أن العامة تكاد تنسب إليه كل قصيدة تراثية.. غير أن فناننا لم يغن له من القصائد المشهورة سوى هذه «ياشاري البرق».
    6،7» يارعي الله أيام منها الدهر غار ، وزمان الصبا
    هذه القصيدة للشاعر «أحمد عبدالرحمن الآنسي ت «1825م» كتب عنه د ، محمد عبد غانم صـ169 نفس المرجع السابق «الانطباع العام الذي تتركه فينا نسبه هذه القصائد المنسوبة إليه ـ إنه كان كبير الموهبة غزير الانتاج كأبيه.
    ويقول زبارة عنه: كان أبلغ من أبيه لولا أن شهرة أبيه قد سترته.. ونضيف أن كذلك توفي قبل أبيه بـ «10» سنوات الأمر الذي يؤكد انه لم يتعمر.. وبالعودة إلى قصيدتيه المنشورة في ديوانه «زمان الصبا» بتحقيق د «غانم» أيضاً نجد أن أيوب طارش كان ذكياً في اختياره لهاتين القصيدتين ويكفي قراءة المطلع في الأولى:
    يارعى الله ايام منها الدهر غار
    وا لليالي تقضت لنا اعراس
    بالغناء والغواني وبالكأس المدار
    في البكر والاصايل والاغلاس
    وكذا في الأغنية الثانية «للآنسي الابن» : زمان الصبا : كالبيتين:
    فساجل بدفعك غزير ادمعي
    ولا تطلب الاشفاق
    وقل يارعى الله ريم الخبا
    على كل احواله
    القصائد الحٌمينية الشهيرة الأخرى
    اتسمت الأغاني الحُمينية التي غناها ايوب بالكثير من المزايا قلما تتواجد بغيرها في انها جاءت تعبر عن موضوعات اجتماعية لاتزال ساكنة حياتنا هذا جانب وجانب آخر أن الحانها متجددة وصالحة للاطراب في أوقات معينة وخاصة أوقات جلسات القات اليمنية وأوقات السهر وجانب ثالث أنها مٌهيجة قلوب وعواطف الغائبين عن ذويهم حتى وإن كان هذا الغياب داخل الوطن كالغياب عن الأهل المقيمين في الريف.. ومايؤكد هذا الجانب «الثالث» الاغاني السبع السابقة وإلى جانبها اغان نحو «أسكان الحمى بنتم ـ وبان الرشد من عقلي .. وعن شرط الهوى حلتم: لمه ياجيرة الاثل.. للشاعر محمد بن حسين الحمزي الكوكباني ت «1700».
    وكذلك يغلب على الكثير من هذه الأغاني انها ذات نكهة روحية أو لنقل اغاني تصلح للـ «مؤانسة» سواء بين الحبيب وحبيبته أو بين من يجتمعون في مكان ما.. كأغاني.
    الناس عليك ياريم اقلقوني ـ
    وعارضوا باسمك وساءلوني : فقلت ماذا الاسم .. عرفوني ـ ذا .. اسم .. من لاتعرفه عيوني
    وهي للشاعر :
    الفقيه مُهير ويذكر أنه من زبيد.
    واغنية:
    يابروحي من الغيد هيفاء كالهلال
    حسنها شل روحي وعقلي
    غانية مالها في الغواني من مثال
    لا ولا في المحبين مثلي
    للشاعر أحمد القارة «ت : 1878م»
    وأغنية
    بخلت بالوصل عنا ياشرود
    اخطأت والله في بخلك عليّ
    سمعت في مغرمك قول الحسود
    أسأت ياسيد في فعلك إلي
    وهي للشاعر محسن عبدالكريم : ت «1850».
    وأغنية جميلة جداً للشاعر محمد عبدالرحمن الآنسي أخو الشاعر أحمد عبدالرحمن تقول مطلعها :
    السعيد الذي ماعرف كيف الهوى
    لا الذي فيه قد صار ناشب
    يحتكم له سواء .. كان حكمه أو غوى
    فالمحبة لها أمر غالب
    تجعل السمح معوج والمعوج سوا
    أمرها في الخواطى صوائب
    ومن الأغان الحُمينية ايضاً المشهورة أغنية:
    يامعلق بحبل الحب إن كنت ترتاح
    للغواني مثالي
    لاتبالي بروحك في هو الغيد إن راح
    أو تقول ذاك غالي
    للشاعر : علي بن أحمد محمد اسحاق ت ـ 1805م.
    ومن الأغاني الحُمينية التي ارتبطت شهرتها وذيوعها بصوت أيوب اغنية لـ الشاعر فضل بن علي السعدي العدني ت «1893م » وتقول:
    لمه لمه يامنى قلبي لمه
    ترد بابك على عابر سبيل
    ذا كبر منكم وإلا هنجمه
    وإلا معاكم على هذا دليل..
    والتي في نهايتها استعداد الشاعر لعرض الحبيب في
    سوق للبيع لولا عائق واحد فحسب هو الخوف من المحكمة التي تمنع ذلك.
    والله ياناس لولا المحكمة
    لا .. دل به.. عبد في السوق الطويل..
    والسوق الطويل يقع في مدينة عدن.
    ومن إجمالي الأغاني الحُمينية الشهيرة التي أوردها أول مؤلف ينال بموجبه مؤلفه أول شهادة دكتوراه في الجزيرة العربية هو المرحوم د محمد عبده غانم والكتاب «شعر الغناء الصنعاني» المتضمن «117» قصيدة غنائية.. بلغت القصائد الحكمية منها «14» قصيدة وبلغت القصائد الحُمينية «103» قصائد.. وكما قلت في العدد الماضي إن فناننا غنى من اجمالي هذه الحُُمينيات «15» قصيدة.. أظن أنني ذكرتها جميعاً.. واختم هذه الحلقة بقصيدة اجتماعية هي في غاية الأهمية .. وعندما نستمع إليها من حنجرة ايوب طارش نستشف مدى ذوبانه خلال تأديته لها.. بدليل أنه اختار لها لحناً تراثياً غير اللحن الذي شدى به «محمد ابو نصار» .. ولن اجزم أنه قد غناها على ذات اللحن المسجل باسطوانه وبصوت.. علي بوبكر باشراحيل) و القصيدة هي «يامن عليك التوكل والخلف.. ومن له الطاف فينا ساريه» للشاعر الحُميني محمد بن علي فايع «ت 1781م» وهي قصيدة طويلة تتكون من «41» بيتاً.
    موضوع الاغنية
    إن الشاعر «أو الرجل عموماً ـ أي رجل يكون» .. كان دون المستوى الاجتماعي للمرأة التي يحبها.. ومن المعلوم أن من العادات السائدة في بلادنا أن أهل المرأة مثلاً يرفضون تزويج «الفتاة» إلا لمن كان في مستواها.. ويتباين هذا المستوى من فئة إلى فئة اجتماعية أخرى يُقاس إما بالمنصب أو بالثروة وعند بعضها يقاس مستوى الرجل بالحسب والنسب أو التساوي في عراقة الممتد وهو ماذهب إليه د «غانم» في مرجعه السابق صــ148 من أن الشاعر هنا ينتقد المرأة التي أحبها بمرارة كونها استبدلته باختيارها لآخر ينتمي لمستواها الاجتماعي ضاربة بوده وجه الثرى ولهذا بدء الشاعر قصيدته بالدعاء « يامن عليك التوكل والخلف . ومن لك الطاف فينا سارية » وقد اخترت بعض الابيات التي شدا بها ايوب طارش نظراً لطول المادة بهذا العدد :
    نسيم بلغ إلى الروض الشرف
    سلام يزري بعرف الكاذية
    إلى **** الرشاقة والهيف
    الخشف مولى العيون الساجية
    لمه لمه حال طبعك واختلف
    وأنا اعهدك إن نفسك سامية
    وصاحب النفس يوردها التلف
    إن لم تكن بالمعالي راضيه
    والجهل له بحر يغرف من غرف
    قد توهت فيه كم من ساعية
    والنذل إن لاحت الفرصة وقف
    ماعاد يراعي لبيعة ثانية
    وهكذا تمضي القصيدة حتى نهايتها معبرة عن انتقاد الشاعر لمحبوبته التي تركته..
    وختاماً لهذا العدد نستكمل في العدد القادم رحلة ابحار ايوب مع هذا اللون من الشعر الغنائي.

    5 تابع .. أيوب طارش .. ورحلة الإبحار مع شعر الأغاني الصنعانية


    ايوب طارش .. رحلة ابحار في شعر التراث

    صحيفة الثقافية : الخميس 31 مايو 2007
    منصور السروري

    في الحلقتين السابقتين المنشورتين في العددين (386/387) من الثقافية استعرضنا أشهر الأغاني الصنعانية التراثية التي غناها فناننا الكبير أيوب طارش.. مع العلم أن هناك أغاني أخرى تندرج تحت لون الأغاني التراثية الصنعانية وهي على رغم جمال ألحانها إلا أنها أدنى درجة في عذوبة مفردات كلماتها.. هذا جانب، وجانب آخر: هناك القصائد التي لم أقف حتى الآن على أسماء الشعراء الذين يمكن أن تنسب إليهم هذه القصائد ..
    الإهداء : إلى الفقيد عبده الزغير صانع العود الأول في اليمن وابنه شوقي
    وسأكون ممتناً لو أن باحثاً أو غيره وقف على أبحاث أو وثائق أو مخطوطات تشير إلى مراجع أصحاب هذه القصائد. والجانب الثالث هو أن القصائد الغنائية التراثية لاينبغي بالضرورة أن تكون كلها من التراث الصنعاني فليس كل التراث صنعانياً فقط.. لأن من يذهب إلى هذا القول يلغي في المقابل الكثير من الفلكلورات اليمنية المتعددة، فكل منطقة يمنية لها عاداتها وتقاليدها المختلفة عن منطقة أخرى .. فاليمن بلد حبته الطبيعة بتنوع بيئاته المناخية والتضاريسية .. بل وبالتحولات التاريخية منذ القدم بتعاقب الدول القديمة «قتبان - أوسان - معين - سبأ الأولى - حضرموت - سبأ الثانية - حمير» ثم بتعاقب الدول الغازية «الأحباش - الفرس - الأموية - العباسية» .. إلى جانب تعدد الدول اليمنية التي حكمته خلال عصر الإسلام كـ [الزيادية - النجاحية - الرسولية - الإسماعيلية - القرامطة - الأيوبية - الزريعية - الطاهرية - الصليحية - الكثيرية - القعيطية - العبادلة ....الخ] مروراً بالأسر التي تمتد إلى دولة الأئمة الزيدية وأنحدر منها أشهر شعراء التراث الحُميني المؤسسين له كالشاعر الحُميني «محمد بن عبدالله شرف الدين - ت. 1607م» .. وصولاً إلى عصر الاتراك الذين نبغ من بينهم الشاعر «حيدر آغا» حيث يبدو أنه من تاريخ وفاته - 1669م .. جاء في أو مع الحملة العثمانية الأولى إلى اليمن (1618م - 1636م) .. وظل فيها إلى أن توفي.. وهو يقف إلى جانب ابن شرف الدين على رأس الفترة الثانية لشعراء الحمينية.
    إن هذا التعدد والتنوع المناخي والطبيعي والتحولات التاريخية المتعاقبة دون ريب شكلت التعدد والتنوع ليس في العادات والتقاليد وحسب.. بل وفي تعدد وتباين مخرجات المنطوقات اللفظية من منطقة إلى أخرى .. وعلى هذا الأساس ينطبق الجزم أن التراث الغنائي (الحاناً /شعراً) يتعدد ويتباين بتنوع الظروف الطبيعية والتاريخية التي تشكلت ومرت بها اليمن - وقياساً على هذا التشكل والتراكمية.. صار لكل منطقة تراثها الغنائي المصبوغ بلونها المتوارث.
    ولكن ـ للأسف الشديد - ألقت الظروف الموضوعية القلقة خلال القرنين الأخيرين بظلالها على أغلب هذا التراث الذي ظل يتداول بين قلة من الناس.. ويموت من كانوا يحفظون كلمات قصائده فُقد تماماً .. بحيث لم تبقَ وتصل إلينا منه سوى بعض الألحان المناسباتية كتلك التي تؤدى في حفلات الأعراس .. وخصوصاً التراث التعزي.
    وربما نال التراث الصنعاني من التوثيق مالم ينله أي تراث يمني آخر.. ولهذا وصلنا منه الكثير إن لم يكن نصفه أو أقل من النصف.. يأت بعده الحضرمي من حيث حجم التراث الغنائي الباقي.. أما الموروث التراثي لبقية البيئات اليمنية الأخرى بما فيها على الترتيب (اللحجي - التهامي - التعزي ...... وغيرها) فلم يتبقَ منهما إلاَّ تلك الألحان التي لحنها «أيوب طارش» .. مركباً عليها قصائد جديدة - سنأتي عليها - ومثله فعل الفنان الكبير والمحبوب فيصل علوي في حفظ ألحان الأغاني التراثية اللحجية.
    ولاشك أن الظروف الاجتماعية المستقرة التي حظيت بها كل من (صنعاء وحضرموت) قد ساعدت إلى حد كبير في حفظ قصائد شعرائها وألحان مطربيها بعكس مناطق لحج وتهامة وتعز وبقية المحافظات الأخرى.
    فنجد أن معظم شعراء الحمينية كانوا من علية القوم، أي من طبقة الحكم كـ «بن سنا الملك ت.1414م وابن شرف الدين ومن القضاة كـ «العنسي، والآنسي الأب ثم الإبن» وهكذا أغلبهم.. لذا نجد أن الشاعر كلما كان أقرب لبيت الحكم توثق قصائده أكثر من ذلك الذي تقل درجة منصبه في الحكم.. وذات القول ينطبق على التراث الحضرمي الذي كانت تتوزعه أكثر من سلطنة ومايؤكد على اتجاهي هذا أن التراث اللحجي لم يصل منه الكثير عدا تراث «الشاعر القمندان ت. 1943م» كونه ينتمي للأسرة الحاكمة سلطنة «لحج».
    وماوصل من قبل «القمندان» من تراث لحجي لايعبر بالضرورة عن كل تراث لحج الغنائي ومثلها تهامة وأقل من الجميع هو الموروث التعزي المتمثل بقصائد الشيخ الشاعر «أحمد بن علوان» التي لحن بعضها ژأيوب طارش وتعد من روائع منتوجه الإبداعي.
    الأغاني التراثية لأيوب
    من كل ماسبق نقول: أن الأغاني التراثية التي غناها فناننا الكبير أيوب طارش يمكن توزيعها على النحو التالي:
    أولاً: أغاني التراث الصنعاني: وتقسم إلى قسمين أحدهما بحسب الكلمات واللحن الحُمينيات، والآخر بحكم لحنه فقط أي اللحن حُميني والقصيدة جديدة.
    القسم الأول: التراث الحُميني .. أي أن القصائد «الأشعار» والألحان هو مصدرها إلى شعر الغناء الصنعاني التراثي الحميني.. وقد عرضنا بعض هذه القصائد في حلقتين ماضيتين من الثقافية.
    القسم الثاني: لحن من التراث الصنعاني: تندرج كثير من الأغاني التي شدا بها الفنان «أيوب» تحت هذا النوع من التراث الغنائي اليمني.. فقد تكون كلمات القصيدة جديدة أي كُتبت كلماتها في حياة الفنان المعاصر للشاعر.. فركب عليها لحناً من التراث الصنعاني على القصيدة هذه أو تلك والأغاني أو القصائد هذه نحواً وليس حصراً:
    آنست ياحالي .. ياروحي الغالي
    ياكل آمالي .. ياقرة الأعيان
    صوتك يسليني .. شغمض عليك عيني
    بخبيك في النيني وأطويك في الأجفان
    فهذه القصيدة لشاعر معاصر «علي بن علي صبرة» لكن لحنها من التراث وقد تغنى بها فنان الأغنية الصنعانية الكبير المرحوم «علي بن علي الآنسي» فالأغنية جديدة الكلمات.. تراثية - صنعانية اللحن.
    شن المطر:
    ذات التعبير الذي سقناه آنفاً عن أغنية «صبرة» غير أن كاتب هذه القصيدة هو الشاعر «أحمد الشميري» .. وتقول القصيدة:
    ألاًّ شن المطر .. ألاًّ شن المطر
    على اليمن سكاّب
    ألاَّ يا بلدي .. ألاًّ يا بلدي
    الخضراء وأنا المغُرًب
    ألاًّ طول الليال .. ألاًّ طول الليال
    ودمعتي سكيبه
    ألاًّ لا الليل لي .. ألاًّ لا الليل لي
    ولا النهار نهاري
    ألاًّ ولا النهار نهاري
    معتدل القامة:
    القامة حلى متحف .. ألاًّ معتدل القامة - الاًْ معتدل القامة.. القامة حلى متحف
    القامة حلى متحف .. ألاًّ لا هو قصير ولا..ألاًّ لاهو قصير ولا.. ولا طويل أهيف
    من ذه .. وذا وبالجًمال مشرف .... عليه سلام حتى ولو جفاني
    نلاحظ أن الجمل السابقة تتكون من ثلاثة أعجاز فقط بيد أن الفنان قد غناها على هذا النحو الذي أوردناه.. والدليل على ذلك أن المقطع الثاني من القصيدة بدون اللحن يكون هكذا:
    ياليتني عنده بالعود أعزف
    وبالوتر وحدي أنا المؤلف
    ولكن عند الشدو بها غناءً .. تؤدى على نحو:
    عنده بالعود أعزف.. ألاًّ ياليتني عنده (مرتان)
    عنده بالعود أعزف
    عنده بالعود أعزف ... ألاًّ وبالوتر وحدي «مرتان»
    وحدي أنا المؤلف
    أهديه مني أحسن الأغاني ... لا «أحسن الأغاني».
    والقصيدة جديدة الكلمات للشاعر «أبو جلال عبدالرحمن» ولحنها من التراث الصنعاني.
    أهلاً بمن روحي عليه قد ذاب من لي بصدره مسجد ومحراب
    من القصائد الغنائية الشجية التي شدا فيها فناننا الكبير في مقتبل مسيرته الغنائية .. كتب كلماتها الشاعر/ أحمد جبالة.. تقول بعض ژأبياتها:
    قد كنت عديت العتاب دفاتر وقلت في نفسي والقلب حائر
    عجب حتى لم أطف أخابر إلا عيوني تستجير بالله
    قمري سجع:
    من كلمات الشاعر عبدالله فران .. ومن الحان التراث الصنعاني
    قمري سجع فوق غصن البان نغمته
    هيج صباباتي أشجى قلبي الدامي
    طال الفراق:
    من الأغاني التي رُكبت على لحنها التراثي الصنعاني كلمات جديدة.. وتعد إَضافة تجديدية فاقت كلماتها القصائد التي غنيت معها بنفس اللحن وجاء في كتاب «الظمأ العاطفي» لـ «محيي الدين علي سعيد»:
    آن أيوب طارش أسمع «الفضول عبدالله عبدالوهاب نعمان» أغنية صنعانية تقول:
    «يا خو القمر شلوك قبال عيني
    مازاد وقف دمعي ولا حنيني»
    فرد عليه .. أي الفضول بطريقته الساخرة المعهودة عنه في أغلب المواقف التي لاتستسيغ ذائقته الجمالية:
    ارجم .. ارجم من هذين الأغاني اللي ماينفعينش.. أيش من كلام هذا؟
    .شلوك قبال عيني .. وانا جالس أبكي .. ايش من خبر هذا؟
    وأعطاني - المتحدث أيوب - كلمات بنفس الوزن (الظمأ العاطفي ص 502 بتصرف).
    والكلمات هي:
    طال الفراق وانا إليك مشتاق صابر وصبري ياحبيب قد ضاق
    أظمأ وتسقيني الحياة أشواق واضحك نفاق والقلب ملئه أحراق
    أين الحنان خليتني مضيّع أشتي أمان من تحت دارك أجزع
    شاعتبك عتاب بقلب موجوع ورش طريقك بالدموع وأرجع
    أغاني «محمد أحمد منصور»:
    ومن القصائد الجديدة الكلمات المركبة على ألحان تراثية صنعانية قصائد الشاعر «محمد أحمد منصور» اكتفي بذكر أسمائها - نظراً لضيق المساحة ولكون الحلقة هي الأخيرة في هذا العدد - أهمها «ياليت من وعدت بالوصل لم تعد» وقصيدة «أهلاً وسهلاً نجم أول الصيف» وألبوم كامل احتوى على قصائد «شد الوتر» و «العيد أجا كيف السرور ياعيد» وهناك قصيدة لـ «منصور» رائعة وجميلة «فتشت لك ياحبيبي في خيوط الوتر».
    يمكن القول: أن الأغاني السابقة هذه تعد مساهمة بالغة الأهمية من الفنان في حفظ بعض الألحان الصنعانية التراثية القديمة وإن بكلمات أو قصائد لشعراء جدد .. وهذه التجربة تعد إضافة نوعية في تجديد ألحان تراثية كانت في طريقها إلى الضياع .. وبذلك يكون الفنان إلى جانب كونه قد غنى أغاني تراثية صنعانية «حمينية» كلماتاً ولحناً يكون أىضاً قد جدد ألحان قديمة تراثية صنعانية بقصائد جديدة لشعراء جدد من عدة بيئات يمنية وغير مقصورة على شعراء - فقط - من صنعاء هذا من ناحية، ومن ناحية ثانية أن الفنان من أثرى الأغنية الصنعانية التراثية من خلال تأديتها بكلمات جديدة تتناسب وحركة المتغير الإجتماعي والثقافي ما يعني أنه قد عمل على مواءمة الماضي بالحاضر، حيث مط الأول بـ «لحنه» إلى حاضرنا بـ «قصيدته» وهذا الربط بمثابة احداث نوع من التواصل بين أكثر من جيل ربطاً وجدانياً.. وهذا بحد ذاته انجاز للفنان تجسد في الثقافة المجتمعية لاشك أن الفنان كان يدركه ژ أو بعبارة أخرى كان يدرك أهميته البالغة وستقرأه الأجيال في المستقبل وسيعزى الفضل له خاصة إذا ماوثقت هذه التجربة في كتاب.
    ثانياً: الأغاني التراثية غير الصنعانية

    6 تابع .. أيوب طارش .. ورحلة الإبحار مع شعر الأغاني الصنعانية

    بينت آنفاً أن لكل منطقة أو محافظة عاداتها وتقاليدها وعلى هذا الأساس يكون لها موروثها الثقافي وسلوكها الاجتماعي وطرائق التعبير عن أفراحها وأحزانها... الأمر الذي نبني عليه حقيقتنا وأن لكل منطقة تراثها الشعري والغنائي الخاص بها تبعاً للظروف الموضوعية والمادية (الطبيعية والتاريخية) .. وبالتالي لاتكاد تخلو الذاكرة الشعبية والجمعية من بقايا إما شعرها الغنائي أو من الألحان أكانت هذه الألحان في هيئة «أهازيج أم مهايد» خاصة بكل منطقة.
    ومن نافلة القول أن التراث التعزي الغنائي يحتمل أنه قد فُقد بشطره الأول: «الشعري» باستثناء بعض أشعار صوفية لـ «أحمد بن علوان» ولم يتبقً من التراث التعزي سوى القليل من الألحان التي أتمنى من الفنان نفسه مساعدتنا في توثيقها.. هذا إن كانت بعض أغانيه التي ركب كلماتها الشعرية الجديدة على ألحان كثير من القصائد مسجلة على أنها من أهازيج أو مهايد أو طربيات لشعبيات تعزية - لأن بعض الحان كثير من القصائد مسجلة على أنها من التراث أو التراث المجدد ..فإلى أي منطقة نوع هذا التراث؟.. ربما كان الفنان أكثرنا معرفة بذلك. مثل الأغاني التالية على سبيل المثال لا الحصر من بينها:
    أغان محمد طارش ومنها: «بالله عليك وامسافر» و«قد كان طبعك حلا وليش غيّرته».
    أغنية أخرى «ودانة ودان دانة .. بس لاتؤشر لي سلام بيدك»
    وأغنية «قلبي جر يح» والمهايد مثل «وياذا الغراب السوادي» ومن مثل أغاني الزفة «الثلاث .. وأغنية رحلك بعيد ..وغيرها الكثير من الأغاني التي تنتمي إلى ريف تعز في ألحانها.. على الأقل كيما نتمكن من توثيق بداية تكون نقطة التشكل الأولي للأجيال التي ستلي بعد قرون على إثرنا .. وعملية الفرز الثقافي هنا في موضوعة التراث الغنائي لاتزال متيسرة مادام الفنان على قيد الحياة .. وهو أمل أتمنى أن يكون لي الشرف للإضطلاع به على رغم مافيه من عناء.
    أغان مبهمة
    في رحلة قراءة إبحار أيوب طارش مع شعر الغناء التراثي وقعت في فخ عدم معرفة الشعراء الذين كتبوا هذه القصائد وهي تنتمي في سياقها إلى الغناء الصنعاني ولذا لم أذكرها تحت قسم التراث الحميني ولا قسم: اللحن الحميني: وهذه القصائد هي:
    أيامنا في الحمى ما كان ژأحلاك
    قال الذي قد هام .. في حب الذي قد تيّمه
    مسكين ياناس من .... قالوا حبيبه عروس
    يالله يارب لاطف عبدك الحائر
    يوم الأحد في طريقي
    أنت فينك أدّور منك يومين يازين
    منوا علي وارحموا دموعي
    يامن هواه أعزه وأذلني
    يامن بأول كأس من ثناياكم
    ظالم شغل بالي
    وغيرها من الأغاني التي إن وفقت - قريباً في انزال كتاب - بعد الجلوس مع الفنان فسوف أوردها كاملة في قسم بأغاني التراث (أياً كان نوعه أو لونه) التي وثقها الفنان في ألبوماته الغنائية.
    وألحان مبهمة
    ثمة بعض الأغاني أيضاً مبهمة ألحانها مع ژأنها من أجمل ماكتب في الشعر العربي الأولي تعد وتصنف من أجمل عشرين قصيدة حب في الأدب العربي لشاعر السيف والقلم أبو فراس الحمداني «أراك عصي الدمع شيمتك الصبر» وقد لا أبالغ ان قلت: أنني ماحفظتها إلاًْ بلحنها الذي صدحت به حنجرة أيوب طارش وما أعجبت إلا باللحن الذي أوقعه أيوب في النفس.. مع أن القصيدة شدت بها كوكب الشرق السيدة أم كلثوم وغيرها من فنانين عرب ويمنيين .. فهل إطراب أيوب لنا بها من لحنه أم من التراث وأي نوع او لون استوحى منه لحنها..؟.
    وإلى جانب هذه القصيدة قصيدة أخرى لأمير الشعراء أحمد شوقي .. خدعوها بقولهم حسناء .. والغواني يغرهن الثناء.
    وكذلك هناك قصائد مغناة لـ «مطهر الإرياني وعثمان ژ ژأبو ماهر والشرفي» .. الحقيقة تتضارب عندي مسألة البت فيها أى مصدر الحانها ولهذا فإن انزال كتاب للناس دون حسم كثير من الشكوك حول بعض الأغاني أو كلماتها أو ألحانها يعد ضرباً من المجازفة.. وإذاً فليس ثمة مناص من أن يساعدنا الفنان على تجاوز هذه الاشكالية بالمعلومة والاجابة المقنعة فيما يخص مصدر الألحان المبهمة، أما الألحان التي شعراؤها مبهمون فيمكن ايرادها كما هي قد وجدت.
    ختاماً
    لم يتوقف عطا الفنان أيوب طارش في رحلته الغنائية عند محطة معينة وانما تجاوزت هذه الرحلة كونه مطرب مبدع يمتلك صوتاًَ يصعب عليًْ وصفه - بل موسيقار .. أليس من يخلق الألحان الجديدة موسيقاراً وإلاًْ فكيف يكون الموسيقار؟.. إن أيوب هو كذلك .. خلق ألحاناً نادرة عاطفية ووطنية فهو موهوب، موهوب .. مخلص لفنه .. ولوطنه .. ولتاريخه.. فقد أضاف وجدد في أغاني التراث في جميع ألوانه اليمنية ولاسيما التراث الغنائي الصنعاني كما بينا في هذه الحلقات ... ولم يتوقف ابداعه عند حد الأداء والتقليد وإنما تجاوزه للتميز والتجديد .. ففرض نفسه على الجميع وبحضور الأصالة في منتوجه الإبداعي سواء في غنائه أو ألحانه للقصائد العاطفية والأناشيد الوطنية فهو وإن كان قد أضاف وجدد للكثير من الألحان التراثية أيضاً.
    ً أسس في ذات السياق لمدرسة غنائية جديدة تضاف إلى الوان واجناس الغناء اليمني.. هي المدرسة التعزية التي اتسمت بطابع خاص بها .. هذا الطابع هو «الحنين» .. اذاً فشعر وألحان الأغاني التعزية هي «أغاني الحنين» ومفردها «أغنية الحنين» وروادها هم أيوب طارش، وعبدالباسط عبسي ومحمد أحمد بشر.

    ــــــــــــــــــــــــــــــــ انتهى الموضوع

    روابط الموضوع بحلقاته الثلاث

    http://www.algomhoriah.net/atach.php?id=5212&q

    http://www.algomhoriah.net/atach.php?id=5423&q

    http://www.algomhoriah.net/atach.php?id=5678&q






    التوقيع

    يكفيني فخراً الإيمان يمانِِ والحكمة يمانية
    عشــــت ايــمـــانـي و حبــي أمـمــيـــــــــاً
    و مـســـــيري فـــوق دربــي عــربـيــــــــاً
    و ســيـبـــقى نـبـــض قــلــبـــي يـمـنــيـــــا
    لـن تـرى الـدنـيــا عـلـى أرضـي و صـيـــا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




  5. #4
    مشرف قسم الدناجل الخارجيه
    الصورة الرمزية بيان عثمان
    الحالة : بيان عثمان غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1561
    تاريخ التسجيل : Oct 2007
    العمر: 41
    المشاركات : 9,453
    شكرًا لك
    4
    شكر 303 مرات عن 284 مشاركات
    التقييم : 10
    SMS:

    [color=#000000] Arial Narrow<font color="#000000">

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    التوقيع

    اليوسف للديجيتال
    بيع وتركيب وتعديل ريسيفرات الديجيتال
    دمشق _ الحجر الأسود _ موقف الجسر _ جانب جامع الأمام النووي
    هاتف 6530784 _ 0988375127
    أبو يوسف
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  6. #5
    مشرف قسم الصحه والتغذيه
    الصورة الرمزية أبو محمد المنتصر
    الحالة : أبو محمد المنتصر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 16630
    تاريخ التسجيل : May 2009
    الدولة : اليمن
    العمل : doctor
    العمر: 40
    المشاركات : 2,549
    شكرًا لك
    1,419
    شكر 54 مرات عن 53 مشاركات
    التقييم : 10
    SMS:

    [color=#000000] Arial Narrow<font color="#000000">

    افتراضي

    أسعد الله صباحك أبو/ يوسف الغالي بالخير والعافية
    شرفت ونورت
    رحم الله والديكم
    وكل عام وأنتم بخير
    التوقيع

    يكفيني فخراً الإيمان يمانِِ والحكمة يمانية
    عشــــت ايــمـــانـي و حبــي أمـمــيـــــــــاً
    و مـســـــيري فـــوق دربــي عــربـيــــــــاً
    و ســيـبـــقى نـبـــض قــلــبـــي يـمـنــيـــــا
    لـن تـرى الـدنـيــا عـلـى أرضـي و صـيـــا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




  7. #6
    المراقب العام
    الصورة الرمزية aymanward
    الحالة : aymanward غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 15662
    تاريخ التسجيل : May 2009
    الدولة : سوريا
    المشاركات : 9,658
    شكرًا لك
    97
    شكر 313 مرات عن 302 مشاركات
    التقييم : 10
    SMS:

    </font>

    افتراضي

    أحلى سهرة كانت مع مواضيعك
    الغالي أبو محمد
    تصبح عل خير

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    التوقيع

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  8. العضو التالي يقول شكرا لك aymanward على هذه المشاركة القيمة :

    أبو محمد المنتصر (6th August 2011)

  9. #7
    مشرف قسم الصحه والتغذيه
    الصورة الرمزية أبو محمد المنتصر
    الحالة : أبو محمد المنتصر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 16630
    تاريخ التسجيل : May 2009
    الدولة : اليمن
    العمل : doctor
    العمر: 40
    المشاركات : 2,549
    شكرًا لك
    1,419
    شكر 54 مرات عن 53 مشاركات
    التقييم : 10
    SMS:

    [color=#000000] Arial Narrow<font color="#000000">

    افتراضي

    تصبح على ألف خير/ أيمن الغالي
    وأسعد الله أوقاتكم يا كريم
    شرفت ونورت
    بارك الله فيكم وفي أهلكم
    وكل عام وأنتم بخير
    التوقيع

    يكفيني فخراً الإيمان يمانِِ والحكمة يمانية
    عشــــت ايــمـــانـي و حبــي أمـمــيـــــــــاً
    و مـســـــيري فـــوق دربــي عــربـيــــــــاً
    و ســيـبـــقى نـبـــض قــلــبـــي يـمـنــيـــــا
    لـن تـرى الـدنـيــا عـلـى أرضـي و صـيـــا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




  10. #8
    المشـرف العــام
    الصورة الرمزية elshbrawy
    الحالة : elshbrawy غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 19872
    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : النارت سات
    العمر: 47
    المشاركات : 35,463
    شكرًا لك
    3
    شكر 309 مرات عن 292 مشاركات
    التقييم : 10
    SMS:

    [color=#000000] Microsoft Sans Serif[/color]

    افتراضي

    بارك الله بجهودك المميزة
    وكل عام وانت بخير
    ورمضان مبارك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    التوقيع


    منتديـات نـارت سـات

    نجم ذهبى يسطع فى
    سماء الفضائيات




  11. العضو التالي يقول شكرا لك elshbrawy على هذه المشاركة القيمة :

    أبو محمد المنتصر (9th August 2011)

  12. #9
    الإداره
    الصورة الرمزية abo nart
    الحالة : abo nart غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    العمر: 56
    المشاركات : 64,731
    شكرًا لك
    19
    شكر 746 مرات عن 580 مشاركات
    التقييم : 10
    SMS:

    [color=#000000] Microsoft Sans Serif[/color]

    افتراضي

    سلمت يداك يا غالي
    التوقيع



    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــ

    79389149280 +
    روسيا


    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــ


    شرفتم منتديات نارت سات أصدقائي الأعزاء

    المنتدى منتداكم ....ونسعى لإسعادكم


    فساهموا معنا للنهوض به


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



  13. العضو التالي يقول شكرا لك abo nart على هذه المشاركة القيمة :

    أبو محمد المنتصر (9th August 2011)

  14. #10
    مشرف قسم الصحه والتغذيه
    الصورة الرمزية أبو محمد المنتصر
    الحالة : أبو محمد المنتصر غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 16630
    تاريخ التسجيل : May 2009
    الدولة : اليمن
    العمل : doctor
    العمر: 40
    المشاركات : 2,549
    شكرًا لك
    1,419
    شكر 54 مرات عن 53 مشاركات
    التقييم : 10
    SMS:

    [color=#000000] Arial Narrow<font color="#000000">

    افتراضي

    سلام الله عليكم ورحمة الله وبركاته
    أبو/ كريم الغالي
    الخال/ أبو نارت الغالي
    بارك الله فيكم وفي طلتكم الكريمة
    رحم الله والديكم
    وكل عام وأنتم بخير
    التوقيع

    يكفيني فخراً الإيمان يمانِِ والحكمة يمانية
    عشــــت ايــمـــانـي و حبــي أمـمــيـــــــــاً
    و مـســـــيري فـــوق دربــي عــربـيــــــــاً
    و ســيـبـــقى نـبـــض قــلــبـــي يـمـنــيـــــا
    لـن تـرى الـدنـيــا عـلـى أرضـي و صـيـــا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

     

المواضيع المتشابهه

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بواسطة jawad-1 في المنتدى قسم الترحيب والمناسبات
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 31st July 2011, 04:19
  2. صبر أيوب
    بواسطة أبو محمد المنتصر في المنتدى قسم الشعر القديم والمعاصر
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 8th May 2011, 09:19
  3. السلام وعليكم ورحمة الله وبركاته
    بواسطة محمد هيجاوي في المنتدى قسم الترحيب والمناسبات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 28th June 2009, 02:23
  4. السلام وعليكم ورحمة الله وبركاتة
    بواسطة محمد هيجاوي في المنتدى Micro-Box - Alpha
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 21st May 2009, 09:47

الأعضاء الذين قاموا بمشاهدة هذا الموضوع : 0

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك




Loading...